السبت, فبراير 16, 2019
بيانات صحفيةتقارير

الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان تطالب بالتحقيق في استعمال الإمارات للمرتزقة

لندن- طالبت الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان بالتحقيق في استعمال الإمارات للمسلحين المرتزقةسوء في حرب اليمن أو في ليبيا وغيرها من الدول وما يخلفه ذلك من انتهاكات وجرائم حرب مروعة.

وشددت الفيدرالية العربية ومقرها لندن في بيان صحفي، على مسئولية المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية بالتحقيق الجدي في شكوى رفعها محامون أوروبيون بشأن استعمال الإمارات للمرتزقة في اليمن ومناطق أخرى.

وقالت إنه ليس هناك أي شك في أن الجيش الإماراتي وخاصة الحرس الأميري مشكل من المرتزقة ويكفي تصفح الموقع الإلكتروني للحرس الرئاسي الإماراتي للتعرف عن اسم الجنرال مايك أندمارش، وهو جنرال أسترالي دفعت له الإمارات من أجل تشكيل جيش من المرتزقة.

وأضافت “إذا كان لدى أحد مزيد من الشك فبإمكانه أن يفتح وكالات الأنباء العالمية الكبرى ليجد مقابلات مع اثنين من المرتزقة يشرحون كيف تمت عملية تجنيدهم وتدريبهم من قبل الإمارات، وما هي مهمتهم، هذا أمر لا يطرح أية صعوباتوهو موثق”.

ونبهت الفيدرالية العربية إلى وجود معطيات تفيد بارتكاب مرتزقة الإمارات جرائم حرب في اليمن وليبيا ومناطق أخرى، مشيرة إلى أن هناك أماكن محددة وتواريخ دقيقة لتدخل المرتزقة هناك، لأن بعضهم قتلوا في نفس الوقت والمكان الذي حدثت فيه جرائم حرب.

وكانت شكوى رفعت إلى المحكمة الجنائية الدولية في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي للمطالبة باستعمال الإماراتللمقاتلين المرتزقة وما يتورطون به من جرائم مروعة وانتهاكات صادمة لحقوق الإنسان، فيما أكدت الفيدرالية العربية على مسئولية المحكمة الدولية في فتح التحقيق بالشكوى المذكورة وألا تخضع للضغوط السياسية.

اترك تعليقاً