السبت, فبراير 16, 2019
بيانات صحفيةتقارير

الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان تطالب بوضع حد فوري لحصار قطر

لندن- طالبت الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان بوضع حد فوري لحصار قطر من قبل دول السعودية والإمارات والبحرين والمستمر منذ مطلع يونيو/حزيران 2017 بالنظر إلى ما يرافقه ولا يزال من انتهاكات جسيمة.

وأكدت الفيدرالية العربية ومقرها لندن في بيان صحفي، أن الحصار المفروض على قطر يمثل سلوكا غير أخلاقي وغير قانوني لا سيما في ظل التقارير الموثقة عن الانتهاكات الحقوقية التي ترتكبها دول الحصار.

وشددت على أن العقوبات أحادية الجانب ضد أي دولة تمثل خرقا للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية للشعب الذي يتعرض لهذه العقوبات، سواء تعلق الأمر بقطر أو بكوبا أو غيرهما.

ونبهت إلى أن الدول التي تفرض عقوبات أحادية الجانب تتعرض للعلاقات الخارجية للبلد وتتدخل في شؤونه الداخلية، ومن ثم تطلق ضده حملة إعلامية دولية.

وبرزت أنه في ضوء الآثار التي تشكلها إجراءات الحصار غير القانوني على حقوق الإنسان، يتعين على المجتمع الدولي كفالة الالتزام بالقانون الدولي، وعدم السماح بفرض سياسات على الدول لتحقيق أهداف خاصة ودون اعتبار للمعايير الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان لأن مثل هذه السياسات ضد دولةٍ لها دور محوري في تنفيذ أهداف الأمم المتحدة يضر بالجهود الدولية الرامية لتعزيز حقوق الإنسان والتنمية والسلم والأمن الدوليين.

وعليه طالبت الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان بتدخل دولي جاد ومسئول على دول الحصار على قطر والضغط عليها من أجل وقف إجراءاتها غير المبررة وغير القانونية بشكل فوري لمنع مزيد من التداعيات الإنسانية والانتهاكات الناتجة عن الحصار.

اترك تعليقاً