السبت, فبراير 16, 2019
الفعالياتبيانات صحفية

الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان تطالب بوقف حرب التحالف العربي على اليمن مع دخولها عامها الثالث

لندن- طالبت الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان بوقف حرب التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية على اليمن مع دخولها عامها الثالث في ظل ما خلفته من كارثة إنسانية غير مسبوقة دوليا.

وحذرت الفيدرالية العربية ومقرها لندن في بيان، من تحول الأزمة الإنسانية في اليمن إلى كارثة عميقة، وذلك مع دخول حرب التحالف على اليمن عامها الثالث ومن دون جود أفق لانتهائها قريبا.

وأشارت إلى أن الأزمة اليمنية تتصدر واجهة الاهتمام لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الإنسانية والعالمية، حيث يزداد الوضع سوءا يوما بعد يوم مع ازدياد ضربات التحالف العربي التي راح ضحيتها مئات ألاف من المدنيين فيما يزيد من الأمر سوءا ما يفعله جماعة الحوثيون من قصف وحصار لمناطق مختلفة.

وأبرزت مخاطر تحول الأزمة الإنسانية في اليمن إلى “كارثة عميقة” في ظل حاجة 75% من اليمنيين إلى مساعدات عاجلة، بينهم أكثر من 11 مليون طفل لن يصمدوا من دون هذه المساعدات.

وقالت الفيدرالية العربية إن الأسر اليمنية أصبحت غير قادرة على تحمل يوم آخر من الحرب في ظل تصاعد قياسي لمعدلات الفقر والبطالة وانتشار الأمراض والأوبئة ونقص الخدمات الأساسية للمدنيين بما في ذلك مياه الشرب.

ونبهت إلى أن القيود التي تفرضها قوات التحالف العربي على دخول الوقود أدت إلى تفاقم أزمة المياه وعطلت العمل في المستشفيات، وهو ما يهدد بانتشار مزيد من الأوبئة، ولا سيما الكوليرا.

وأمام الأرقام والإحصائيات المخيفة عن ارتفاع نسبة الفقر والمجاعة طالبت الفيدرالية العربية لحقوق الإنسان بتحرك دولي جاد ومسئول لوقف انتهاكات حرب التحالف وما يتم ارتكابه يوميا من جرائم حرب بحق المدنيين في اليمن.

اترك تعليقاً